عرب و عالم

زعيم الحزب الحاكم السابق يتعهد بدعم حملة لي جيه-ميونغ الانتخابية الرئاسية

سيئول، 24 أكتوبر (يونهاب) — تعهد الرئيس السابق للحزب الديمقراطي الحاكم “لي ناك-يون” الذي هُزِم في الانتخابات التمهيدية للحزب لاختيار المرشح للانتخابات الرئاسية لعام 2022 اليوم الأحد بدعم حملة المرشح الرئاسي “لي جيه-ميونغ” الانتخابية الرئاسية.

وقرأ “لي” خلال لقائه مع المرشح الرئاسي “لي” في مقهى بوسط سيئول بيانًا أمام الصحفيين مفاده أنه سيضيف “قوة” لنجاح إدارة الرئيس “مون جيه-إن” وفوز الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وناشد أعضاء الحزب الديمقراطي ومؤيديه بعدم التخلي عن جهود حماية روح الحزب وقيمته على الرغم من أنه “قد يكون لديهم أفكار مختلفة”.

يُشار إلى أن حاكم إقليم كيونغ كي “لي جيه-ميونغ” فاز في يوم 10 أكتوبر بترشيح الحزب الديمقراطي الحاكم له في الانتخابات الرئاسية القادمة قبل حوالي 5 أشهر من الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في شهر مارس من العام القادم، حيث حصل “لي جيه-ميونغ” على نسبة تصويت بلغت 50.29% في 11 جولة من الانتخابات التمهيدية داخل الحزب منذ الشهر الماضي، وتلاه لي ناك-يون في المركز الثاني بنسبة 39.14%.

ومن المتوقع أن يؤدي اجتماعهما إلى تسريع التحرك لإطلاق فرقة عمل خاصة بالانتخابات الرئاسية في الحزب الديمقراطي. ويخطط الرئيس السابق للحزب الديمقراطي لتولي دور “المستشار الدائم” في حملة “لي جيه-ميونغ” الانتخابية الرئاسية.

وقرر “لي جيه-ميونغ” الاستقالة من منصب حاكم إقليم كيونغ كي هذا الأسبوع من أجل البدء في حملة انتخابية واسعة النطاق.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى