عرب و عالم

اوليانوف: الاتفاق النووي يجب احياؤه وفق صيغته الاولى – وكالة انباء فارس | Fars News Agency

وقال اوليانوف في تصريح ادلى به لصحيفة “ايزفستيا”: رغم ان الموعد الدقيق لانطلاق الجولة السابعة لمفاوضات “فيينا” لاحياء الاتفاق النووي غير محدد لغاية الان الا ان هذه المفاوضات ستجري بعد اداء اليمين الدستورية للرئيس المنتخب آية الله ابراهيم رئيسي.

واضاف: لقد توقفنا منذ 20 يونيو وكان من المقرر ان تستانف المفاوضات بعد 10 ايام الا ان هذا الامر لم يحدث وفي الوقت الحاضر نعرف فقط انها ستستانف بعد مراسم اداء اليمن للرئيس الايراني الجديد. مراسم اداء اليمن ستجري يوم 5 اغسطس وليس معلوما لغاية الان متى ستستانف المفاوضات بعد ذلك.  

وحول موقف ايران في ظل حكومة الرئيس رئيسي قال اوليانوف: لا اعلم اي تغييرات ستطرا على موقف ايران بعد مجيء الرئيس الجديد وتشكيل الحكومة الجديدة. 

واكد المندوب الروسي ضرورة احياء الاتفاق النووي بصيغته الاولى وقال: من غير الممكن الوصول الى اتفاق جديد مع ايران.

وتابع قائلا: اننا نعتقد بانه لا بديل عن احياء الاتفاق النووي بصيغته الاولى. ان كل التكهنات حول البدء من جديد وكتابة اتفاق جديد هي مجرد اوهام. مثل هذا الامر لن يتحقق لا الان ولا في وقت اخر. ينبغي علينا التحرك الى اساس الحقائق وان المهمة الرئيسية هي احياء الاتفاق النووي بصيغته الاولى على وجه السرعة.

يذكر ان 6 جولات من مفاوضات فيينا لاحياء الاتفاق النووي عقدت لغاية الان واعلن مسؤولون ايرانيون قبل فترة بان الجولة السابعة ستقام بعد تولي الحكومة الجديدة مهام السلطة.

وكان مساعد الخارجية للشؤون السياسية رئيس الوفد الايراني لمفاوضات فيينا عباس عراقجي قد اعلن في ختام الجولة السادسة قبل 40 يوما بان معيار ايران هو الوصول الى اتفاق جيد واضاف: لقد اقتربنا من نهاية العمل الا ان المسار المتبقي لن يكون سهلا.

وكانت الجمهورية الاسلامية الايرانية قد اوقفت تنفيذ بعض اجراءاتها النووية ردا على تقاعس الاطراف الغربية في تنفيذ التزاماتها في اطار الاتفاق النووي واكدت طهران بانها ستعود الى استئناف تنفيذها بعد الغاء جميع اجراءات الحظر الاميركية المفروضة عليها في اطار الاتفاق النووي او ذات الصلة به المفروضة بعناوين اخرى ومن ثم التحقق من الغائها.  

 


الاتفاق النووي،اوليانوف،اتفاق جديد

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى